Associated News Agency
الأربعاء 18 كانون الثاني 2017

أبرز العناوين

قرأنا لك

حقيبة الإتحاد

مقابلات

إخبارات

مكتبة الإتحاد

سلام و كلام

عون إلى الرياض: رأس لبناني-عربي من دون جسد إيراني!؟
محمد سلام
ليس صحيحاً أن السعودية أو أي دولة خليجية أعطت ثقة مسبقة ودعمت شخصاً بذاته لتولي الرئاسة اللبنانية. الخليج، ومن دون الدخول في الأسماء، قال بوضوح ما معناه إن لبنان دولة عربية "ونتمنى أن نرى لهذه الدولة رأساً يبقيها عربية ولا يأخذها إلى إيران".طرفان، أحدهما مسيحي ماروني والثاني مسلم سني، تعهدا بأن العماد ميشال عون سيكون "رئيساً برأس لبناني عربي من دون جسد إيراني" فكان الإنتخاب.

المواطن و القانون

تحقيقات

اقلامنا